25.6.10

النّازيّة وحلم اليهود الّذي تحقق ..!

ما رأيك إن إستشارك أحدهم بأنّ يتعلم موضوع الطّب ؟ وما رأيك إن إستشارك أحدهم بأن يتعلّم موضوع التّاريخ ؟
فرق كبير! لكثير منّا ، فقد صنّف بعضهم المواضيع على هواه ، هذا صعب وهذا سهل وهذا "بايخ وميّة"!
ذات مرّة تناقشت وأستاذ الرّياضيّات عن هذا الموضوع ، قال لي بأنّ الرّياضيّات "يفتّح المخّ" في حين أنّ التّاريخ كلّه "بصم"!!سألته من الآن الّذي يكتب تاريخنا نحن ؟ المؤرّخون يستطيعون قلب  المعادلة  تماماً  ، يستطيعون جعل المجرم شخصاً لطيفاً ، مسكيناً ، لم يبتسم له الحظّ ، في حين لو فعل هذا "المجرم" غلطة ما ، فذلك بسبب مشاكله السّياسيّة والإجتماعيّة والإقتصاديّة الّتي نالها طيلة عمره !!
هذا بالضّبط ما رأيته في مادّة التّاريخ ، الّتي يتعلّمها طلّاب عرب هُنا في "إسرائيل" ..
والآن لنرى ما هي ماّدة التّاريخ الّتي يتقدّم لها طلّاب الثّاني عشر ، وفي بعض المدارس طلّاب الحادي عشر
هذه المواضيع هي لتركيز الوحدة الثّانية للموعد "ب"
.
المجموعة الأولى - تاريخ أوروبّا في القرن العشرين
العالم بعد الحرب العالميّة الأولى وتسويات السّلام
أوروبّا بين الحربين العالميّتين
الحرب العالميّة الثّانية
.
المجموعة الثّانية - تاريخ الشّعب "الإسرائيليّ"
الحركة الصّهيونيّة ومراحل بلورتها
الهجرات والإستيطان الصّهيونيّ في فلسطين
وعد بلفور وبداية "الإنتداب" البريطانيّ على فلسطين 
النّازيّة وإبادة اليهود
قضيّة فلسطين
.
قد يبدو عرض قضيّة فلسطين ، أن التّاريخ محايد (؟) ، لكن أبشّركم بأنّ ما من سؤال قد جاء عن هذه المّادة في إمتحان البجروت !!
كما أنّ هذه المّادة ما هي إلّا مجرّد 4 صفحات ، ليس فيها أيّ عرض لعمليّات الهمجنة الّتي قامت بها السّلطات الإسرائيليّة في فلسطين ، بل إن قضيّة فلسطين قد إنتهت بهذه الجملة "وفي هذه اللّيلة أعلن بن غوريون عن قيام دولة إسرائيل حسب قرار التّقسيم الّذي يحمل رقم 181" وهكذا إنتهت المّادة ووصل الهدف الإسرائيليّ المنشود ! وشاهد الطّالب رحلات "العذاب" الّتي عاشها اليهود في حياتهم ، فكيف له أن لا يفرح بتلك الجملة ؟ لقد عاد الحقّ لأصحابه (يا للسّخافة طبعاً!!!)
.
والآن سأنقل لكم فقرات ممّا كُتب ..

النّازيّة وإبادة اليهود في أوروبّا

.


المبررات الّتي إختلقها هتلر لإضطهاد اليهود - لاحظوا قالوا مبررات وليس أسباب ، لاحظوا أيضاً ، قالوا إختلقها ؟؟ لاحظوا أيضاً "إتّهام" ، بغضّ النّظر عن موقفي تجاه هذا ، لكن أين هذا التّاريخ "المحايد"!!
.
إتّهام اليهود بتردّي الأوضاع الإقتصاديّة
إتّهام اليهود بالخيانة خلال الحرب العالميّة الأولى
إتّهام اليهود بصنع الماركسيّة
إتّهام اليهود بأنّهم عنصر هدّم للإنسانيّة
.
وأنا هُنا أتسائل ما هي المبرّرات الّتي إختلقها اليهود لإضطهاد العرب الفلسطينيين ؟؟
.
أهمّ مظاهر إضطهاد اليهود في عهد هتلر
المقاطعة الإقتصاديّة
قوانين نيرنبرغ العنصريّة
معسكرات التّركيز والجيتوات
الحلّ النّهائي ومعسكرات الإبادة
.
ما رأيكم أنتم الان ؟؟ تبدو مظاهر قليلة للغاية ! أمام ما فعله اليهود الصهاينة بنا !!
.
أهمّ معسكرات الإبادة
  .
أوشفيتش  - عدد الضّحايا 1500000
تريبلينكا - عدد الضّحايا 700000        
.
على العموم بعض ، نقول "بعض" من المجازر الّتي قام اليهود في فلسطين !!

[ إضغط هنا ]
.
عن الهجرة الأولى إلى فلسطين


.
في هذا الفصل ، ذكر لأسباب هجرة اليهود إلى فلسطين
.
1) إنتشار اللاساميّة في أوروبا - .....خاصّة في عهد القيصر إسكندر الثّالث ، الّذي إتّهم اليهود بإغتيال أبيه ، كذلك إتّهم اليهود بالسّيطرة على إقتصاد روسيا ، وإتّهم اليهود أيضاً بالإنضمام للحركات الإشتراكيّة المعادية للحكم القيصري ، لذلك حدث ما يُعرف بعواصف النّقب ، وهي عبارة عن حوادث قتل وعنف وجّهت ضد اليهود ....الأمر الّي أدّى إلى الهجرة اليهوديّة الأولى في فلسطين ، وبلغ عدد المهاجرين 25000 مهاجر أغلبهم من روسيا ....
.
2) السّبب القومي - ..... ظهرت جمعيّات صهيونيّة مثل أحبّاء صهيون ومنظّمة البولينوم الّتي آمنت بالعودة إلى أرض الأباء والأجداد (؟) ... \ حقاً إحدى أسباب هجرة الصّهاينة إلى هنا هو السّبب القوميّ والدّينيّ ، لا يمنع هذا من أن نقول مثلاً - يعتقد اليهود بأنّ أرض فلسطين هي أرض الآباء والأجداد ؟؟ (بشرى سارّة هذا من المستحيل أن يحدث في مناهج "إسرائيل")
.
وطبعاً لا بدّ من ذكر المصاعب الّتي واجهت اليهود المساكين أثناء هجرتهم إلى فلسطين ، وكيف تغلّبوا عليها بشجاعتهم وقوّتهم وإجتهادهم !! بالمقابل كان همّ العرب الفلسطيين هو المال وليس الوطن والأرض !! 
 ومن الصّعوبات الّتي واجهت أبناء الهجرة الأولى إلى فلسطين
.
1) مشكلة المناخ والأقليم - ....لهذا كان المناخ الحارّ في فلسطين من المشاكل الّتي سبّبت وجود الكثير من المستنقعات ، فهناك من توفيّ بسبب هذه الأمراض ، وهناك من عاد إلى روسيا ، أمّا من بقي في البلاد ، فقد عمل بجدّ ونشاط رغم كلّ الصّعوبات ، فبدأوا في تجفيف المستنقعات ، وأحضروا شجرة الكينا من أستراليا وكذلك شجرة التّوت ....
.
2) معارضة السّكان المحليين ، والسّلطة العثمانيّة - ....ومن هنا كانت هناك مصادمات بين أبناء الهجرة الأولى والسّكان المحليين ليس لأسباب قوميّة أو سياسيّة ، بل لأسباب إقتصاديّة ، فكانت تنشب هنا وهناك مشاحنات على مصادر المياة أو على المراعي .....
.
وماذا عن أبناء الهجرة الثّانية ؟
.
هؤلاء أسبابهم -ما شاء الله يعني- أسباب إنسانيّة فأسباب هجرتهم إلى فلسطين ليس فقط بسبب تعاظم اللاساميّة وليس فقط بسبب الدّافع القومي ، وإنّما أيضاً من أجل إقامة مجتمع عادل تسوده المساواة فهؤلاء آمنوا بالأفكار الإشتراكيّة الماركسيّة ، وكانوا أشخاص متحررين ليبراليين مثقّفين ، بعكس أبناء الهجرة الأولى الّذين تأثروا من عادات وتقاليد العرب (والشّاطر يفهمها؟)


كما نرى بأنّ هناك أقوالاً لشخصيّات يهوديّة صهيونيّة ، مثل ذكر قول هرتسل " أن    أنساك يا  أورشليم  فلتنسني  يميني"هنا على الطّالب قراءة هذا وتحليله ، يا لإفتخاره العريق ببلده القدس ! ، أوه أقصد أورشليم!!! إنّه يستحقّها أكثر منّا !!
.
أمّا المشاكل والصّعوبات الّتي واجهت أبناء الهجرة الثّانية ، فمنها
.
* منظّمة الحراسة العبريّة - نلاحظ أنّ أبناء الهجرة الثّانية تمرّدوا على فكرة الحراسة الّتي كانت تعتمد على العرب والشّركس والبدو ، وتخيّلوا إقامة كتائب من الشّباب اليهود منظّمة في إطار تعاوني ، وهدف هذه الكتائب توسيع حدود الإستيطان وتحصينه ، وقد وجدوا حماساً كبيراً عند الكثير من الشّباب الّذين كانوا يؤيدون حزب פועלי ציון ، هؤلاء الشّباب أسّسوا منظّمة سريّة أطلقوا عليها (בר - גיורא ) أو ב-ג ، (وقد جاء هذا الإسم نسبة إلى المدافع בר גיורא الّذي دافع دفاعاً مستميتاً في سنة 70م عندما سقط الهيكل الثّاني اليهوديّ على يدّ الرّومان ) !!!!!
.
على العموم أحسستُ بسخافة كبيرة ، عندما وصلت إلى ذلك  الموقف الّذي يتحتمّ عليّ أن أقرا مادةً ما ، وأفهمها وأحفظها وأعيش أحداثها ، وأخطط على أن أنساها كلّها لمجرّد خروجي من قاعة الإمتحان ..........!!

هناك 25 تعليقًا:

  1. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    ما هذا يا مريم؟ احقا هذه مادة التاريخ التي ساقدمها؟
    لقد بدا الحزن يغزو قلبي بمجرد قراءتي للماده اين القضيه الفلسطينيه،4 صفحات فقط،هي تحتاج لمجلدات ليس لصفحات،لعظمة الجرائم وسفك الدماء والمجازر والهجرات.
    اليهود جاءوا لاسباب انسانيه!! الله اكبر
    ونحن يجب علينا ان نسكت ونغض ابصارنا ونقرا هذه الماده السخيفه بكل سهوله.سهل جدا.
    بينما هم يضعوا ويصورا تاريخنا بكل موضوعيه، هذا صعب للغايه؛لانهم سيكشفون حقيقتهم التي يخفونها منذ زمن طويل.

    انظري ماذا قال (مناحم بيجن)الذي كان رئيس منظمة"بيتار" اليهوديه البولنديه والذي حصل على جائزة نوبل للسلام مع الرئيس المصري انور السادات،قال مناحم:(الفلسطينيون وحوش تمشي على قدمين).

    وانظري ايضا ماذا قال ارئيل شارون (جميعنا يجب ان يتحرك،يجب ان نستولي على مزيد من التلال،يجب ان نوسع بقعة الارض التي نعيش عليها،فكل ما بين ايدينا لنا وما ليس بايدينا يصبح لهم)ز

    هذا هي انسانية اليهود الكبيره!!!

    قضية فلسطين تتلخص في 4 صفحات هذا هو الذي اشعل النار في قلبي تاريخنا يمحى من ذاكرة الناس حينما يقرءوه.

    وهنا يطول الحوار حول هذا الموضوع المهم من اجل اجيال المستقبل لعرب 48 الذي بعضهم لا يعرف الحقيقه كامله.

    شكرا جزيلا لك اختي مريم على هذا الموضوع المهم والذي يجب ان ناخذه في عين الاعتبار.

    تحياتي العطره لك.
    تقبلي مروري.

    ردحذف
  2. السّلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    للأسف نعم ! هذا هو ما ستتعلّميه وتقدّمي في إمتحاناً في السّنوات القادمة ..

    لكن المهم هُنا بأن لا نؤمن بما يقولون هم ، ولتكن لنا خلفيّة تاريخيّة لفلسطين ، فلنقرأ عن تاريخنا وعن تاريخهم فلنبحث عن الحقيقة جيّداً ، فهي لا زالت خفيّة من الصّعب العثور عليها .

    بارك الله فيك عزيزتي آمنة على مرورك العطر.
    تحيّاتي لك
    دمت بخير!

    ردحذف
  3. السلام عليكم
    من المعروف ان التاريخ يختلف حسب المؤرخين
    لكن من المؤكد أن ما يصلنا من تاريخ قديم ، فيه الكثير من الخطأ
    وأعتقد ان قصة اليهود مع هتلر ، تحوم حولها الكثير من الشبهات ، خصوصا فيما يتعلق بالهولوكوست

    لك باقة من احترامي
    كنت هنا
    سلاموو

    ردحذف
  4. السّلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    @ المغربيّة
    معك كلّ الحق ، بورك مرورك العطر عزيزتي
    دمت بودّ وخير!
    تحيّاتي

    ردحذف
  5. السلام عليكم يا مريم..

    أولا أحيي فيك القدرة النقدية هذه، والتي أكاد أجزم أن قسما كبيرا من أبنائنا حتى من هم أكبر منك سنا لا يتمتعون بهذا الحس..

    طبعا أرجو أن تنتقل هذه القدرة لتحل نعمتها على الحركة الاسلامية (التي والدك عضوا في مكتبها السياسي) ، فان انتقاداتك الجريئة والواعية هذه أولى بها نحن، أقصد الحركة والمجتمع الذي تدور في فلكه الحركة.. !

    هذا أولا..

    ثانيا وتعليقا على ما قاله استاذك بادعائه ان التاريخ "بصم" فاخبريه وعن تجربتي الشخصية، الرياضيات نفسه "بصم" في مدارسنا العربية، وان هذه النظرة تمام ا معكوسة في الجامعات "المحترمة" ومنها الاسرائيلية، فان التاريخ والعلوم الانسانية والاجتماعية هي من أكثر المواضيع التي بحاجة الى قدرات فهم خاصة، ولهذا فان غالبية الطلاب العرب يجدون صعوبة في التعامل معها حين دخول الجامعة. درست بعض المواد التاريخية، وامتحنت بها ولم أذكر أني احتجت ان ابصم كلمة واحدة، لدرجة اني في احدى المواد (التاريخية) كانت المادة مفتوحة..!!! لان الاجابة كانت يومها تستند اساسا الى التفكير.. وطرق التفكير التي علمنا اياها المحاضر على مدار السنة..!!

    ردحذف
  6. منى اغبارية25 يونيو، 2010 6:38 ص

    ما هذا ؟؟؟؟
    اين فلسطين والقضية ؟؟

    اين الحروب التي قاضها المجرمون اليهوود ؟؟
    اين الدماء ومعسكرات الابادة الاخرى ....



    لقد قلت في موضوع سابق
    اسرائيل تصادق على كل شيء او موضوع او على اي خبر تريده هي ولمصلحة الدووولة فقط ..
    وواية دولة
    مهي دولتنا ..

    آه والف آه ..
    كم اتمنى ان يأتي الناازيون والمانيا مع هتلر من جديد .. ويبيد اليهود ..


    حلم سخيف يراودني منذ زمن

    لكن ما عساي ان افعل غير قول
    انا لله وانا اليه راجعون
    حسبي الله ونعم الوكيل ..


    واريد ان اقول شيئا أخر عن موضوع حوارك انت واستاذ الرياضيات ..

    والله الرياضيات أصبح بصما اكثر ما هو فهما
    والتاريخ في نظري احلى من الرياضيات وموضوع ممتع اكثر من موضوع التعقيد ( الرياضيات )

    هذا رأيي
    ولكل فرد رأيه

    شكرااااااا مريومة على الموضوع الجميل
    أنتظر ونننتظر جديدك ...

    دمتم بخير

    ردحذف
  7. السّلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    @ ميساء أحمد
    سمعة جديدة!! إمتحانات التّاريخ ترافقها كتب مفتوحة!! ستكون حجّة ممتازة بالنّسبة لي !! فالحمد لله لديّ صديقات عندهن مرض يدعى مرض المواضيع العلميّة ، وحتّى حين قلتُ لإحداهنّ بأنّني أنوي تعلّم موضوع أدبيّ في الجامعة ، صاحت: "كل هذا وبالنّهاية موضوع أدبي!!"

    بالنّسبة لنقد الحركة الإسلاميّة :
    برأيي تختلف طريقة نقدي للحركة الإسلاميّة وللحركة الصّهيونيّة !!ولا أظنّك تختلفين معي في هذا !!
    في النّهاية الحركة الإسلاميّة هي جزء من إنتمائي ، لكن طبعاً هذا لا يعني بعدم وجود أخطاء أو تحفّظات للحركة ، فالبشر غير معصومين عن الخطأ .
    لكن كما ذكرتْ ، الطّريقة تختلف ، قرأتُ مواضيعكِ وطريقة نقدكِ وربّما "تهجّمك" على الحركة الإسلاميّة ، وربّما ما أسعفتني به ذاكرتي قولك "ما هذه الأصنام الّتي أنتم لها عاكفون" وتقصدين الشّيخ رائد صلاح ، والشّيخ كمال خطيب ؟؟ هذه ليست طريقة نقد ، وليست طريقة للنّصيحة ، هذا تهّجم واضح وصريح !! ربّما أنا فقط هكذا حللته ؟؟
    وقد تقولين كيف من الممكن أن نواجه الحركة الإسلاميّة بهذه الأخطاء؟؟ شخصياً كنتُ أرسل رسائل للجهات المعنيّة إذا لم يعجبني أمر ما ، هكذا أفضل بكثير حسب رأيي
    وحتّى لو كنّا نريد نقداً يراه كلّ النّاس فلّنّقد طريقته ، هذا رأيي بإختصار !! شكراً لمرورك أختي ميساء ، أتمنّى أن تقرأي ما كتبته مراراًو تكراراً ، فهذه ليست مجرّد كلمات ، هي تحفّظات أو ربّما أكثر لطريقة كتابتك ، ونصيحة بأن تكتبي عن علم النّفس فذلك تبدعين فيه أكثر :) شكراً لمرورك ..

    @ مُنى
    نحتاج الكثير من المؤرّخين المسلمين ، حتّى نجد جواباً لهذا السّؤال "أين القضيّة الفلسطينيّة؟" ، شكراً لمروركِ العطر عزيزتي مُنى :)

    تحيّاتي لكنّ!

    ردحذف
  8. حسنا .. ننتظر منك نقدا بطريقتك التي ترين!!
    أتلهف لسماع ما لا يروقك في الحركة..

    كما وأرجو أن يكون الاسلام وحده جزءا من انتمائك، والحركة ما هي الا وسيلة، وأحيانا وستثبت لك الأيام أنها وسيلة معيقة عن الانتماء للاسلام وحده ، انما فقط بوساطة الشيخ رائد وغيره من المشايخ..

    أنت مدعوة لقراءة آخر مقالين تعرضت فيهما للحركة.. "بلهجة مخففة"..!!

    ردحذف
  9. السّلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    هنا ، لن ترين شيئاً !!
    كلّ النّقد يرسل للجهات المعنيّة كما ذكرت :)

    أمّا بالنّسبة للإنتماء إلى الحركة الإسلاميّة ..
    فهذا موضوع أكبر من نتحدّث عنه بكلمات ..
    لكن في كتاب "ماذا يعني إنتمائي للإسلام؟" للأستاذ فتحي يكن وبالذّات في فصل "ماذا يعني إنتمائي للحركة الإسلاميّة" إجابتي على ما قلتِ ..

    شكراً لمرورك أختي ميساء :)
    دمتِ بودّ!
    مريم

    ردحذف
  10. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    ماشاء الله لاقوة الا بالله

    انا مش هعلق على الموضوع يامريم حبيبتى لان الاصدقاء ماشاء الله كفوا ووفوا ...بس هقولك اوعى فى يوم تتكاسلى عن هذا الطريق انت ماشية صح واسلوبك خطير جدا
    والله فلسطين ما تنتصر الا بابناءها بس... بارك الله فيكم ورزقكم القوة والارادة

    التاريخ فى كل البلاد العربية يامريم اصبح فى يد الغرب بقيادة امريكا فى مصر تاتى القرارات سنويا بالمنهج الدراسى للطلاب والادهى من ذلك وامر مادة التربية الدينية وخاصة فى الازهر الشريف ولا حول ولا قوة الا بالله

    وكما ان الرياضيات مهمة التاريخ اكثر اهمية لا نحقر من اى العلوم لكن تظل الرفعة للتاريخ والقوامةبعد علوم الدين بل على العكس دراسة التاريخ من الشرع لانها سيرة امم ومنها الاسلامية فكيف لا تكون مهمة

    بار ك الله فيك حبيبتى دمت بخير

    ردحذف
  11. عايزين الولايات المتحدة الإسلامية تقوم لازم نودود لبعضنا عشان تقوم ..

    ودود يا ودود .. وَدوِد .. ودوادا .. وَد (بفتح الواو).. وِد .. (بكسر الواو)

    لازم تتودوادو بها (اشتغلوا وسبحوا بها .. صبح وليل .. ليل وصبح .. داخله خارجه .. خارجه داخله) وانشروها.

    ردحذف
  12. السّلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    @ LOLOCAT
    الله يثبّتنا على الحقّ دائماً وأبداً :)
    شكراً لمرورك العطر أختي ..

    @ أم الخلود
    حقاً فالحلّ فقط يكمن في قيام الخلافة الإسلامية بإذن الله
    لكن لم أفهم "الوَدوَدة" هذه ^_^
    شكراً لمرورك أختي

    تحيّاتي لكنّ!
    مريم

    ردحذف
  13. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    غاليتي مريم قبل أن أعلّق على موضوعكِ أودّ أن أقول لكِ إنّني أرى بكلماتكِ ناقدة فذّة ومحلّلة سياسيّة كبيرة ، فإيّاكِ أن تخوضي - مستقبلا - في مجال غير الإعلام والتاريخ :)

    لا أستغرب من تأريخ مزوّر وأحداث مزيّفة سيّما أنّ وزارة المعارف الإسرائيليّة صادقت على نشر الكتاب ! ، ثم إنّ قانونهم يحتّم علينا أن نراهم الضحيّة والفريسة واللقمة السائغة دوما ، ولو قتلوا ولو شرّدوا ولو هتكوا ، أولا تعلمين يا مريم أنّ قتل سوانا لهم يبيح لهم قتلنا ؟؟!!
    اللهم اجعل زوالهم قريبا يا الله ، سئمناهم ومللنا ترّهاتهم السخيفة !
    بارك الله بكِ عزيزيتي على طرحكِ الطيّب وأسلوبكِ الفذ :)
    كان الله في عوني العام القادم !
    دمتِ أختي ^_^

    ردحذف
  14. حسنا.. أرجو منك أن ترسلي أنتقادك بخصوص مواد التاريخ التي تمتحنين بها الى الجهات المعنية والقنوات الصحيحة، وليس عبر المدونة..!!!!!!!!!!

    يجب أن تعرضي انتقادك للحركة على الملأ حتى تعلمي الناس أنها قابلة للنقد، وليست أعلى منه..!!
    علميهم يا داعية......

    تحياتي!

    ردحذف
  15. السّلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    @ سيرين
    شكراً لمرورك العطر عزيزتي ..
    لا تعتبري دخولك إلى هذا الإمتحان مصيبة ..
    فستتعلّمين الكثير صدّقيني :)
    بالنّسبة للتّاريخ والإعلام فهو ليس أوّل ما أفكّر به ^_^ لكن كلماتك سيكون لها الأثر!

    @ ميساء أحمد
    ههههه !! أضحك الله سنّك ..
    حسناً سأرسل رسالة إلى المؤسسة الإسرائيليّة!!
    أنتظري فقط ....!!
    لا زلتُ مصرّة !! لا أريد نقد حركتي هنا !!
    ولن أصل إلى درجة أن أكتب عنها و"أثور عليها"
    بعد أنّ علّمتني الكثير ....
    حسناً حسناً حسناً لستُ "منفتحة" ولن أكون !
    إن كانت هذه الإنفتاحيّة عندكم!
    وتباً تباً ثمّ تباً إن كان النّقد الذّاتي هو أن أقول عن أبي "شموئيل" !!

    تحيّاتي لكنّ ..
    دمتنّ بخير!

    ردحذف
  16. عدم الحيادية، واللعب في التاريخ كلها لها هدف وهو إخراج جيل جاهل بتاريخه
    أعانكم الله أختي مريم

    ردحذف
  17. السّلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    صدقت! لكننّا لن نعتمد على تأريخهم هم ..
    وسنبحث كثيراً حتّى نحصل على الحقيقة ..
    شكراً لمرورك الطّيب أخي عبد الرّحمن

    ردحذف
  18. تخياتي اخيتي مريم!حقا هذا ما وصلت اليه مدارسنا وجامعاتنا الاسرائيلة!
    نحن هنا على مفترق طرق ماذا عسانا ان نفعل!
    اذكر ان في وقتها عندما كنت ادرس هذه المادة واخبرت صديقتي ان الكلام عن سيدنا عثمان بن عفان رضي الله عنه
    كلام كاذب لم تصدقني!!! وقالت "ليش ليكذبوا علينا"؟
    فأجابت اقرأي السيرة النبوية وستعرفين فقالت هذا شيء وهذا شيء!!!!
    الى هنا وصلنا هذا هو الغزو الفكري
    هذا ما يودون ان تفهم عقولنا !
    واخيرا احييك اختي تابعي صديقتي

    ردحذف
  19. السّلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    @ آلاء
    شكراً لمرورك الّذي عطّر صفحتي ..
    لا زلتُ أذكر أكاذبيهم عن الصّحابيّ الجليل عثمان بن عفّان رضي الله عنه، وكم تمنيتُ حينها أن أمزّق كلّ الكتب المقززة تلك!!
    صدقت، هذا ما يودون أن تفهمه عقولنا ..
    لكنّ عقولنا تأبي إلّا أن تثور على تلك الخرافات!
    تباً لهم!
    شكراً لك مرّة أخرى ..
    تحيّاتي لك!

    ردحذف
  20. هذا طبيعي فاليهود اكبر مزورين للتاريخ

    اعانك الله, وان شاء الله ترجع فلسطين والقدس للمسلمين

    ردحذف
  21. السّلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اللّهم آمين يا ربّ العالمين..
    شكراً لمرورك العطر أختي مها ..
    تحيّاتي لك!

    ردحذف
  22. ان زواجي من المطالع لا يعني اندماج أفكاري المطلق بأفكاره.. كما هو يعني في الحركة فان زواج شاب من الحركة يعني اندماجا فكريا مطلقا.. بل معدما..

    لن أدافع عمن يقول عن أبيه شموئيل.. وردي علي ردودا عقلانية.. وليست عاطفية مثل "تبا تبا .. وانفتاحية.. " الله يفتح النا جميعا..

    "ارسليها الى الجهات الرسمية .. ولا داعي لليأس .. ربما هناك أمكانية للاستجابة.. لا داعي لاساءة الظن.. ويجب أن تظلي مصرة على المحاولة.... أرجوك نحن مع النصيحة وليس الفضيحة"..

    أن من علمك اشياء كثيرة هما والديك وليست الحركة.. تأكدي.. الحركة عاجزة عن تعليم أحد التفكير مثلما تفعلين..انما هي فنانة في تتفيه عقول الأفراد.. عندما تسمعي فتيات اقرا.. تقيم تقى الناس بواسطة "المعاصم" التي تضعها في يديها.. وكل هذه الخراريف والمظاهر الفارطة.............!

    ردحذف
  23. السّلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    @ ميساء أحمد
    أنت تقولين بأنّك لا تندمجين مع كلّ أفكار زوجك، فما رأيك أن تنقديه أنت؟ وتتوجّهي له أنت بمقال طويل عريض عن رأيك فيما يكتبه ؟؟ فهو أحقّ بالنّقد من الحركة الإسلاميّة؟ لأنّ الحركة الإسلاميّة كما ذكرت أحقّ بنقدها من الحركة الصّهيونيّة !!؟
    أمر آخر ! إستغربتُ حين قلت لي بأنّ والديّ هما من ربياني والحركة الإسلاميّة لم تفعل شيئاً!!
    ألم تسمعي عن شركاء التّربية ؟ وهل والديّ هما من صنعا أفكاري فقط !! عجيب أمرك !
    ثانياً أبي وأمّي هما من الحركة الإسلاميّة،ونحن (أي عائلتنا كلّها) نعتبر نفسنا جزء لا يتجزأ من الحركة الإسلاميّة، وإن كان أبي وأمّي من ربّياني فهما في النّهاية من الحركة الإسلاميّة ويحملان أفكارها إذاً من ربّاني هو أحد أعضاء هذه الحركة !
    ثالثاً ألم تسمعي عن آباء وأمّهات متديّنون عندهم أولاد لا يعرفون أدنى أبجدّيات حياة المسلم؟
    نعم أبي وأمّي عرفا معنى التّربية لكن اليوم ليس مثل أمس ! التّلفاز والنت والإعلام المقرف وكثير ...
    كلّ ذلك له تأثير على شخصيّتي أيضاً ..
    إذاً لا بدّ أن يكون أحد ما يساعد والديّ في تربيتي
    الحركة الإسلاميّة وبالذّات (حراااااااااااء) ..
    قد تبدو كلمة صغيرة، لكنّها تعني لي الكثير!!
    كنتُ عاطفيّة في ردّي الاول عليك، لأنّك أنت أيضاً كنت تتحدّثين بعاطفية ،وبكراهيّة وعنصريّة لا أفهم من أين أتت !!

    ؟؟

    ردحذف
  24. أسجل إعجابي بهذا الموضوع، لكن أنبه إلى أمر مهم جدا، ينبغي علينا أن لا نحتفي بالنازية أو نفرح بها، لأن اليهود قد استغلوا علاقة بعض القيدات الفلسطينية بالنازية من أجل كسب التعاطف الغربي معهم لإقامة دولة لهم على أرض من تحالف من النازية التي اضطهدتهم.

    ردحذف
  25. غادة مرتجي17 مايو، 2011 12:13 م

    تبكي طعنات السنين وعزة فخر الشهداء والمناضلين وظلم العرب لانفسهم والمستعمرين فلسطين لغة مقهورة في شفة طفل حزين موت امراة تحت اقدام الظالمين واندثار وتمزيق اشلاء من الرحم قادمين فلسطين تبكي نهر يضج بالدماء وسيدة تلد الشهداء وارض نبتها الاوفياء وقاعة عرض قتل الابرياء وسيدة الموت باجيالها ترهب الاعداء تحياتي لك مع شكر

    ردحذف

(مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ )