25.2.10

عن أي حجابٍ تتحدّثون ؟؟

.
مجرّد مقارنة بسيطة بين أنشودة عرضت على قناة طيور الجنّة تتحدّث عن الحجاب للمنشد أيمن رمضان ، وبين أنشودة أخرى - أو ربّما أغنية - للمنشد عُمر الصّعيدي وفيها تقوم فتيات بالقيام بحركات معيّنة حسب الإيقاع والكلمات ...
رقص ؟ ماكياج ؟ تصفيف شعر ؟ أحمر شفاه ؟ أهذه هي رسالتنا !


.





هناك 20 تعليقًا:

  1. الى الصديقه العزيزه مريم :
    لقد كانت مقارنتك رائعه حقا واتمنى من الله ان يوفقك في جميع مجالات حياتك
    صديقتك عايده

    ردحذف
  2. السّلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    سعدتُ بمروركِ العطر غاليتي ..

    أتمنّى أن تتابعينا دوماً وتضعي بصمتكِ دائماً ..

    تقبلي ودي وإحترامي
    دمتِ بود

    ردحذف
  3. السلام عليكِ مريم.

    اذا أردتِ رأيي الشخصي عن أغاني عمر الصعيدي فأنا اول من ينتقدها.

    ولست أصلا من متابعي ما يدور في "طيور الجنة", ولكني أرى أن الأغنية الثانية وان كانت للأطفال فانها لا تحمل في طياتها هدفًا ساميًا ولا معاني قيمه نريد أن نربي أطفالنا عليها.

    حقًا ما المعنى الذي تريد هذه الأغنية ايصاله للطفل الذي يشاهدها؟
    . . أن لين بترضي بابا وما بتغلب ماما؟




    - هذا غير النقاط التي ذكرتيها من رقص وماكياج وما لى ذلك.



    شكرا للتدوينه.


    أندلس.

    ردحذف
  4. السّلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    معكِ حق ، حاولتُ أن أبحث عن قيمة أو رسالة هادفة ، لكنني فشلت !

    بورك مروركِ أختي أندلس
    دمتِ بود وخير

    ردحذف
  5. عمر أبو صيام26 فبراير 2010 5:51 م

    لربما أعارضك في هذا الموضوع .. موضوع النشيد وأهدافه ^^

    طبعا ان جئنا على سبيل الحصر .. وانشودة "طق طق" .. وكما ذكرت الأخت من قبلي .. بــأنه ما الفئدة من ذكر أن لين بترضي بابا وما بتغلب ماما!

    أظن أن القصد واضحا هنا .. فطبيعة الأطفال في هذا الجيل أنهم جميعا يحبون التقليد .. ولربما لو سمعوا أن "نجمتهم" لين تفعل ذالك يفعلون ما تفعل .. وأرى أن ذالك يفتح بابا من فوائد النشيد ...!

    ثم بالنسبة أيضا للمكياج .. أرجو أيضا أن تتفهمي فكرة أن الجمهور الموجهة له هذه الأعمال هم جمهور الأطفال على وجه الخصوص .. ومن ناحية شرعية أصلا يجوز ذالك .. فعلى سبيل المثال .. تبقى الفتاة يجوز أن يُكشف شعرها ووو ... حتى سن البلوغ والذي قد يصل الى 10-12 سنة .. ثم حتى نجذب الأطفال لا بُد من "البذخ" قليلا .. فلا يعقل أن تغني الفتيات بخمارٍ وهنَّ أصلا غير بالغات ولا يقمن سوى بحركات الإستعراض .. واللباس مقبول جدا ..

    حقيقة لا أحبُّ توسيع دائرة الحرام أو لنقل ليس الحرام انما توسيع دائرة الممنوعات والمكروهات وتضييق دائرة المسموحات .. لأن ذالك يُتعب النفس جدا .. ولربما يكون النفير هو المصير لذالك .. أرى أن علينا النر بعين ثاقبة أكثر .. والنبي صلى الله عليه وسلّم يقول: بشّروا ولا تنفروا ,,

    بارك الله فيكِ .. والإختلاف لا يفسد للود قضية :)

    استمري فنحن من المتابعين ^^

    أخوكِ :)

    ردحذف
  6. معك حق مريم .. لم اتوقع ان يعرضوا هذا الفديو كليب على قناة طيور الجنة او بالأحرى اصبحت طيور النار ..
    احمر شفاه ورقصات مثيرة .. وتمايلات ....
    لا اريد الاطالة عليك عزيزتي ..
    بوركت على الطرح المميز .. اسال الله ان يكون ذلك في ميزان حسانتك ..
    انتظر جديدك على احر من الجمر ..
    سلام ..

    ردحذف
  7. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،

    اخ // عمر ابو صيام

    ذكرت " فطبيعة الأطفال في هذا الجيل أنهم جميعا يحبون التقليد "

    جميل جداً , اذاُ فليلبسن خمار كي يقلدهن الاخريات به اليس هذا أنفع من ان يقلدنَّ " الحومرة والبودرة " فجيل احفاد محمد واتباع الهَدي المحمديّ ينشأون على فطرة الجواهر والمظاهر الدينية , وليسَ بالضرورة حينَ يظهرنَ مخمرات بأن يرقصنّ , قد يظهرنَ بأوضاع ارقى من ذلك , هذا فضلاً عن الخلفيّة الموسيقيّة ..&

    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .،.
    حنان محاميد

    ردحذف
  8. السلام عليكم

    ردحذف
  9. السّلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    أخي عمر الإنشاد هو رسالة ، وما يجب أن يميّز قنواتنا الإسلاميّة عن غيرها هي الرسائل الإسلامية وذلك بطريقة مباشرة أو خفيّة ، وعلى العموم لا أطلب من تلك الفتيات أن يرتدين الخمار ولا حتى الجلباب والحجاب هو أمر إختياري أيضاً - إن كن أصلاً تحت سن البلوغ - ، لكن إذا كنّا فعلاً لا نريد أن "نتشدد" على تلك الصّغيرات ، فلا حاجة للمكياج ولا حاجة لتلك الرّقصات (أنظر مثلاً في الدّقيقة 2:03 !! ) بصراحة أكثر ما الفرق بين فيديو كليب إسلامي وفيديو كليب راقص ، هنا الفتيات في جيل صغير وهناك فتيات أو نساء بالغات ، ما الفرق ؟ حصلنا على نفس النّتيجة ؟؟ لا يجب أن نفكر في الحلال والحرام فقط ولا حتى في الشبهة .. ألست أنت من قلت بأنّ الفتيات سيقلّدن "نجمتهن المفضّلة" لين ، كذلك سيقلّدن حركات هذه الأغنية بما أنّها خاصة بنجمتهنّ هذه ! ..
    وسؤال آخر .. بالنّسبة للحديث الذي ذكرته : "بشّروا ولا تنفّروا" هل هناك قيمة أو رسالة تهدف إليها هذه الأغنية ؟ أي تبشير هذا ؟
    وسأقول لك مثالاً حياً على ما ذكرت سابقاً ، كنتُ قد درّبت فتيات صغيرات على أنشودة معيّنة ، أعمارهن من 7-9 سنوات ، كانت الأنشودة عن الرّسول صلّى الله عليه وسلّم ، لذا طلبتُ منهن أن يرتدين الحجاب أثناء أداء تلك الأنشودة ، وقد تعجبت (ولو قليلاً) حين طلبت مني طفلة (في الصّف الأول) : معلمة ممكن نحط مكياج ؟
    ولم أتعّجب حين لاقيت بعضاً من "عدم القبول" حين طلبتُ منهن إرتداء الحجاب ، مع أنّ الإحتشام فطرة ، إلا أنّ وسائل الإعلام قد سلبت البراءة والفطرة من نفوس الأطفال .. وعلى فكرة إهتمامي بأن ترتدي الفتاة الحجاب (غير قضيّة إحترام مقام الرّسول صلّى الله عليه وسلّم ) هو أن الحجاب رسالة يجب أن توصل للجميع حتى للكبار ، وربما لن ينتبه إليها أحد ، وربما ستوثر في البعض الآخر .. يجب أن نتعامل مع كل شيء على أنّه رسالة ولو كان بسيطاً جداً .. وكذلك الفيديو كليب يجب أن يحمل الكثير من المعاني الإسلامية بطريقة أو بأخرى ، سؤال آخر أيضاً لو ترجمنا هذه الأغنية إلى الإنجليزيّة ، وشاهدها أطفال مسيحيين مثلاً هل سيعرفون أنّ هذا كليب إسلامي ؟ هل يوجد دليل !!!؟؟ هل يوجد شيء ذا قيمة إسلاميّة تذكر ؟؟! لا زلتُ أبحث .........
    بورك مرورك الطيب أخي عُمر وأتمنّى أن تفهم أنّ قصدي ليس بهدف التشدد على الأطفال وإنما التّعامل مع كل شيء على أنّه رسالة ويجب الإهتمام جداً بمضمون تلك الرّسالة .

    عزيزتي منى بورك مروركِ العطر
    كما تتنظرين جديدنا فنحن أيضاً ننتظر بصماتك في كل تدوينة :)

    أختي حنان ، سعدت بمروركِ العطر
    معكِ كل الحق فيما قلتِه عزيزتي ، ننتظر من يفخر بالحجاب والجلباب ولا يعتبر ذلك تشدداً ، وحينها أعدك بأننا سننتصر :)

    تقبلوا ودي وإحترامي
    ودمتم بود وخير

    ردحذف
  10. بارك الله في جهودكم .. وليت الامر ينحصر عند هذا !!
    مأساتنا في من يرى حجابه حجابا وما هو بحجاب !!

    ردحذف
  11. السّلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    معكَ حق أخي عمر وأعتقد بأن الحديث عن هذا يطول جداً ....

    بورك مرورك الطّيب أخي

    ردحذف
  12. من الصديقة هبه28 فبراير 2010 9:42 ص

    اظن اني اعارضكم في ارائكم صحيح ان طيور الجنة تحاول ارسال رسالة الا وهي اتباع مناهو حق واتباع فرائض الله وسنن النبي لكن ليس هناكم مانع من ان تغنى اغنية غير ذالك لا سيما ان الفتيات في سن صغير وليس عليهن ذنب ثم ان الفتيات لبسن لباس طبيعي وليس فيه اي حرج ولو انهن كبيرات في السن اكثر لوافقتكم في ارااكم

    ردحذف
  13. السّلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    عزيزتي هبة سبق أن ذكرت بأنّ القضيّة لست قضيّة حرام أو حلال وليست حتى قضيّة شبهة ، كل ما في الأمر بأننا نبث في عقول فتيات المسلمين بأنّ الماكياج والفستان هي فقط من تجعل الفتاة أبهى وأجمل ..
    هنا نحن نحبب الفتيات بالماكياج وبأحمر الشفاه ، وبعد قليل أي بعد مرور كذا سنوات ، وبعد أن تبلغ الفتاة ويتوجّب عليها إرتداء الحجاب فسيكون ذلك صعباً عليها ، كيف لا وقد أحبّت أن تتباهى بذاك الشّعر النّاعم ، كيف لا وقد أحبّت صبع شفتيها باللّون الأحمر ... إذن من الذي سيحبب الحجاب في فتيات المسلمين!!

    بورك مروركِ العطر غاليتي ، وأتمنّى لا تفهمي بأنّ قصدي هو التّهجم على القناة بشكل خاص ، فأنا أعرف بأنّك تحبينها ..

    تقبلي ودي وإحترامي
    ننتظر بصماتكِ دوماً :)

    ردحذف
  14. *** إّذن من الذي سيحبب فتيات المسلمين بالحجاب

    ردحذف
  15. عمر أبو صيام28 فبراير 2010 12:27 م

    جميلٌ هو ما طُرحَ منكن أخواتي :)

    ألاحظ أن المشكلة أساساً هي عدم مقدرتكن على ايجاد رسالة بحتة وصافية تدل على أن المخاطب هنَّ فتيات المسلمين دون غيرهن .. خاصة كون القناة "محسوبة علينا" وعلى جميع الملتزمين ..

    لكن لنعد للنقطة الأولى بأن الجمهور المخاطب هو جمهور الأطفال على حدٍ سواء .. سواءاً الأطفال المُلتزمين (البيئة الملتزمة) والأطفال أبناء الطبقة غير الملتزمة ..

    وحقيقة .. لا بدَّ لنا من اغتنام بعض الفرص التي يمكنها أن تجذب هذه الفئة بالذات .. -ولربما كان هذا السبب الأول والأساسي في استعمال الموسيقى في النشيد الإسلامي بشكل عام-

    القصد هنا ايجاد البديل الملائم دون وجود محرّمات ..!

    الأطفال في جيلٍ كهذا بحالة الطبيعة يملون للرقص والفتيات -كما ذكرتِ أنتي- يهوين التجميل والزينة!
    (طبعا ما زلنا في الوسط غير الملتزم على الأقل!)
    بطبيعة الحال سيكون أولى مصدر اهتماماتهم أو ستكون الأداة الأكثر جذبا لهم هو مواجهتهم بذات السلاح لكن بنمطٍ مختلف .. دون محرّمات وبكلمات غير مبتذلة!

    - كيف؟! وأين ذالك في كلمات طق طق؟!

    الجواب بصراحة واضح جدا لا أعلم كيف خفي عليكن ..!!
    "لين بترضي بابا وما بتغلّب ماما" .. ألا تظنون أن هذه الأفكار أفكار اسلامية من الدرجة الأولى .. باب برّ الوالدين .. بابٌ واسع وما أكثر أحاديثه .. "خيركم خيركم لأهله وأنا خيركم لأهلي" , حديث أكبر الكبائر: (ألا أنبئكم بأكبر الكبائر؟) ثلاثاً، قلنا: بلى يا رسول الله، قال: الشرك بالله، و"عقوق الوالدين"، وكان متكئاً فجلس، فقال: (ألا وقول الزور، ألا وشهادة الزور) فما زال يكررها حتى قلنا: ليته سكت" .. والباب يطول هُنا ..!

    ألا يكفي هذا؟! وعلى هذا فقِس .. !

    ثم يراودني سؤالٌ محيّر .. لماذا هذا التنقيب وتعقّب آثار مثل هذه الأناشيد .. بالرغم من عدم وجود غُبار عليها من جهتي على الأقل..؟!
    هنالك الكثير من الأناشيد التي تصب في مصب الحجاب خاصة وتعاليم الإسلام البحتة بشكل عام كالصلاة وغيرها .. أنشودة "سمعتُ صوت الآذان" .. أظنها الأنشودة المثالية التي تقنعنا جميعا دون اختلاف بأهداف القناة ..


    كما ذكرتي أختي مريم .. الموضوع شائك ومتفرّع .. وليس لنا أن نخوضه هنا في بضع صفحات ..

    وبلا شك بأن الإختلاف لا يفسد للود قضية ^^

    تبقى مجرّد آراء وأذواق .. ليس لها مبتغى الا إرضاء الله سبحانه وتعالى .. ونحتسبها كذالك .. لكن كلٌ حسب رؤياه وحسب تفكيره .. فهذا يظن أن رأيه هو الصواب وبالمقابل أيضا ذاك يرى بصوابِ رأيه .. وكِلاهما صوابٌ إن شاء الله :)

    تدوينة شيِّقة وممتعة .. بوركتي ^^

    ردحذف
  16. مريم :)
    اودّ ان اثني على هذه المدونة الرائعة
    التي لا ادرس هل زرتها قبلا

    لكني بالتاكدي سازورها دوما
    وفقك الله ورعاك

    ردحذف
  17. انغام بنت صفك4 مارس 2010 9:41 ص

    مرحبا

    اول شي بشكرك يا مريم على هذا الموضوع واتمنى ان تستمري هكذا دائما وتقديمي كل ما هو جديد وانا رايي ان هذه القناة يجب ان تكون قدوة للاطفال ولا تعلمهم على ما هو منتقد ولا ستصح فعلا طيور النار
    وشكرا

    ردحذف
  18. بسم الله الرحمن الرحيم

    أنا من رأيي الخاص

    ماعجبتني بتاتاً طيور الجنة

    اغاني ورقص حتى لو إنها موجه للأطفال

    مالها داعي هذي ماتسمى أناشيد تسمى أغاني

    في المقابل في أناشيد كثيييييييرة للأطفال بدون مايكون فيها موسيقى مثل قناة مجد للأطفال

    هذي القناة الإسلامية مو طيور الجنة

    تقبل مروري

    ردحذف
  19. سيرين خليلية31 مارس 2010 7:34 ص

    السلام عليكم ورحمة الله
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله
    بداية أودُ أن أذكر حكمة صغيرة : "يحكى أن شيخا حكيما أحضر لوحا أبيض ورسم عليه نقطة سوداء صغيرة ، وعندما حضرت مجموعة من الناس سألهم : ماذا ترون داخل إطار اللوح ، فأجابوه جميعا : نرى نقطة سوداء ، فأجابهم بحكمة : تجاهلتم كل المساحة البيضاء داخل الاطار ونظرتم الى النقطة الصغيرة السوداء " .
    ذكرت تلك الحكمة لأن قناة طيور الجنة ، هي فكرة طيبة ومشروع خيري واسلامي ولا يصح تسميته ب " طيور النار " ، فلو نظرنا الى غالبية الأناشيد التي تعرض على القناة، نرى أنها أناشيد هادفة ، ذات معنى سامي .
    قد أوافقكِ في ما قلته ، بأن الاطفال يحبون التقليد وما شابه ، وحبذا لو ارتديت الفتيات الحجاب كي يرسخن مفهوم وجوب الحجاب منذ الصغر ، لكنني لا اوافق الاخوات فيما قلنه ، بأن القناة ذات رسالة تخريبية وأنها "طيور نار " ..
    وفي نهاية الأمر جزاكِ الله خيرا غاليتي وكما قال الأخ عمر : الإختلاف لا يفسد للود قضية.. دمتِ بحفظ الرحمن ..

    ردحذف
  20. بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    أنا من رأيي

    إن كل أناشيد عمر الصعيدي وبنته جي

    وعلى فكرة حتى لو لين صغيرة

    الستر أحسن لها والمفروض تتعود عليه

    ردحذف

(مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ )